[ إضاءات ]

"من علمني حرفا... صرت به حرا" أستاذي سيف الدين .....| | | | |..... "هناك فرق بين أن تكون عالما، وأن تكون إنسانا" كولن .....| | | | |..... "إن الدعاة اليوم لا يفتقرون إلي الإخلاص... وإنما في كثير من الأحيان إلي الحكمة" أستاذتي هبة .....| | | | |..... "الاجتهاد مبدأ الحركة في الإسلام" محمد إقبال .....| | | | |..... "الطاقة الإبداعية بحد ذاتها مطلب شرعي ومقصد إيماني‏" فالإبداع "صنو الاجتهاد، ورديف له، من الصعب أن ينفك أي منهما عن الآخر" طه جابر العلواني .....| | | | |..... "ولا تزال الدنيا عامرة وديار المسلمين في سلام ما أخبتت النفوس وهبطت ساجدة تردد: "رب زدني علما" محمد أحمد الراشد .....| | | | |..... السياسة ما كان من الأفعال بحيث يكون الناس به أقرب إلى الصلاح وأبعد عن الفساد، وإن لم يشرعه الرسول -صلى الله عليه وسلم- ولا نزل به وحي، فإن أردت بقولك: لا سياسة إلا ما وافق الشرع: أي لم يخالف ما نطق به الشرع فصحيح، وإن أردت ما نطق به الشرع فغلط وتغليط للصحابة" الإمام ابن عقيل الحنبلي .....| | | | |..... "طلب الحرية مقدم علي تطبيق الشريعة... تقديم ترتيب، لا تقديم تفضيل" فهمي هويدي .....| | | | |..... "الإنسان المعاصر إنسان ذو بعد واحد، فاقد الهوية، وصاحب نزعة استهلاكية، وقليل الحساسية تجاه الغير، ويعاني عزلة وضياعا، وهو أسير المرحلة الراهنة، والسرعة الفائقة، والوقائع السريعة الكفيلة بأن تُنسيه ما قبلها، وتتركه يتحفّز لما بعدها" مدرسة فرانكفورت .....| | | | |.....

الجمعة، جمادى الأولى 08، 1428

بعد الري ينيون... هو أنا إيه النظااااام؟!




إمبارح -اللي هو كان أمس يعني- كنت في "ري ينيون" مع شلتي القديمة، وأحب أؤكد بداية إن ده غير ينيون إير بتاع التكييف، "ري ينيون" من الآخر يعني "والله واتلم الشمل من تانييا جدعااااان"!

بعد السلامات، والأحضان، والقبلات، والأسئلة المعتادة، فجأة وبلا أية مقدمات لقيتهم بيتكلموا في حاجة مهمة جدا جدا جدا...
هل يجوز تعديد النية في العمل الواحد ولا لأ؟ وهل مراجعة النية أثناء العمل يختلف عن تجديدها؟ وما هو مفهوم النية أساسا...
أوعي وشك بقى، كلهم بقوا علماء وعارفين وصوفيين، يمكن أكتر حتى من عمو أبو حامد الغزالي وسعيد حوى اللي كانوا بيستشهدوا بكتبهم: الإحياء، والمستخلص.
كلام مهم يمكن... لكن ناقص تعرفوا إن دي سابع أو تامن
مية قصدي مرة من -ساعة ما تنورت وعرفت حضراتهم- يتكلموا في الحوار ده، وإن دي أول مرة نتقابل كلنا بعد الحادثة الأخيرة اللي حصلت لي -هنبقى نحكي هذا الجزء المهم من تاريخ البشرية كمان شويتين-، ولما تكون طريقة الحوار الزعيق، والصوت العالي، والحوار لا بهدف الوصول إلي الأصح، بل لإثبات وجهات نظر سعادة الأفنديات...

حاجات كتير ضايقتني... بس اللي مش قادر أبطل تفكير فيه لغاية دلوقتي، هو إجابات...
بدور علي إجابات لأسئلة حيرانة كتير...

هوا المفروض نفكر في الحاجات دي؟
طب هو لازم نفكر بالشكل ده؟
طب لو اتكلمنا هل نتكلم بالأسلوب ده؟

حسيت إما إني بقيت بعيد قوي عنهم، أو هما اللي راحوا هناك لوحدهم!

مش عارف! بس بقيت حاسس إني بقيت مهتم بالدين مش بس في حوارات النية والعبادات والحاجات دية -وده لا يقلقل إطلاقا من أهميتها وحسايتها ومحوريتها-، بقت فيه حاجات أكبر شاغلاني...

الإسلام، من حيث هو دين، كيف نمارسه علي حقيقته، كما ندعي أنه منهج حياة، وأنه متكامل، وشامل، إلي آخر هذه القائمة الطويلة المحفوظة...

وأكتر من كده، هل إحنا بعمل فعلا -وعلي بصيرة- من أجل الإسلام، ومن أجل عالم أفضل للبشر...




يمكن أنا حاليا بأعاني صدمة اكتشاف حقيقة مؤلمة وقاسية، لم أستطع استيعابها بعد، وهي مرتبطة بحال المسلمين سياسيا، ودورهم، وواجبهم، وماضيهم، ومستقبلهم، إن علي مستوى النخب والمفكرين والمجتهدين، وتأخرهم الشديد، أو علي مستوى الشعوب غير الواعية، وغير الفاهمة، الجالسة عل النواصي تنتظر ذاك الملهم العبقرينوي الذي سينقذها من الحكام الظلمة المستبدين، والنخب الفاشلة المستبدة المتخمة...

وده طبعا إضافة لكم الحزم النفسية السلبية التي لابد وأن يتجرعها يوميا كل عربي وكل مسلم وكل جنوبي...

يمكن هو توتر عادي في علاقتي مع ربنا، وسحابة صيف وهتعدي...

يمكن حاليا هديت شوية، وبقيت ألاقي نفسي فاضي، وهادي بما يسمح لي بالتقاط الأنفاس ومراجعة ما حدث في حياتي منذ الصيف الماضي: الحادثة وتوابعها، وانكعاساتها، وآثارها...

يمكن حلمي هو اللي شاغلني، ومش مخليني أنام كويس من كتر ما بفكر فيه...

جايز هي الرؤيا الأغرب اللي شوفتها من كام أسبوع هي اللي تاعباني...

والله مش عارف... فعلا وحقا وصدقا ويقينا ووان هندريد في المية أي دونت أعرف!

مش عارف... هوا أنا ماااااااااالي؟!

هناك 3 تعليقات:

Sanaa يقول...

سؤال أهبل
هو الصور اللى حضرتك بتتحفنا بيها دى
جايبها منين
؟
--
هو ليه كل الصور
لأشباح
بقايا انسان
واحد بينتحر نفسيا
واحد هربان من التربة
--
سؤال تانى
بس مش أهبل
هو إيه العبرة من إدراج الكلمات الانجليزية باللغة العربية
انت عاوز كشف على الهوية
يرحم أيامه دكتور صفار
كان زمانه ظبطككككك

محمد رفعت يقول...

مالها يعني؟؟

تدوينة عادية مافيهاش حاجة عجيبة الشأن زي الواد طموح بيزعم

طيب

أهم حاجة انت كويس

عبدو بن خلدون يقول...



مش
عارف
ليه
الصور
دي
بس
هو
كده
وخلاص

كشف
الهوية
امم
مش
عيب
بس
سيادتك
أنا
بهييس
بس

الواد
ابن
رفعت
لميت
فلوس
الكاميرا
ولا
لسا