[ إضاءات ]

"من علمني حرفا... صرت به حرا" أستاذي سيف الدين .....| | | | |..... "هناك فرق بين أن تكون عالما، وأن تكون إنسانا" كولن .....| | | | |..... "إن الدعاة اليوم لا يفتقرون إلي الإخلاص... وإنما في كثير من الأحيان إلي الحكمة" أستاذتي هبة .....| | | | |..... "الاجتهاد مبدأ الحركة في الإسلام" محمد إقبال .....| | | | |..... "الطاقة الإبداعية بحد ذاتها مطلب شرعي ومقصد إيماني‏" فالإبداع "صنو الاجتهاد، ورديف له، من الصعب أن ينفك أي منهما عن الآخر" طه جابر العلواني .....| | | | |..... "ولا تزال الدنيا عامرة وديار المسلمين في سلام ما أخبتت النفوس وهبطت ساجدة تردد: "رب زدني علما" محمد أحمد الراشد .....| | | | |..... السياسة ما كان من الأفعال بحيث يكون الناس به أقرب إلى الصلاح وأبعد عن الفساد، وإن لم يشرعه الرسول -صلى الله عليه وسلم- ولا نزل به وحي، فإن أردت بقولك: لا سياسة إلا ما وافق الشرع: أي لم يخالف ما نطق به الشرع فصحيح، وإن أردت ما نطق به الشرع فغلط وتغليط للصحابة" الإمام ابن عقيل الحنبلي .....| | | | |..... "طلب الحرية مقدم علي تطبيق الشريعة... تقديم ترتيب، لا تقديم تفضيل" فهمي هويدي .....| | | | |..... "الإنسان المعاصر إنسان ذو بعد واحد، فاقد الهوية، وصاحب نزعة استهلاكية، وقليل الحساسية تجاه الغير، ويعاني عزلة وضياعا، وهو أسير المرحلة الراهنة، والسرعة الفائقة، والوقائع السريعة الكفيلة بأن تُنسيه ما قبلها، وتتركه يتحفّز لما بعدها" مدرسة فرانكفورت .....| | | | |.....

الاثنين، محرم 17، 1428

"اهبش واجري"!


ماذا؟!

ليس أحد شعارات ثورة الجياع التي توشك علي الاندلاع في مصرنا "المفروسة" والمخروسة والمنكوبة -بنا أولا-...
هذه الجملة تلخص باقتدار ذاك الإحساس الذي راودني، وتجْمل تلكم المشاعر التي تسللت إلي أعماقي.

أين؟!

أقبع أمام حاسوبي... جالسا علي ذلك الكرسي الجميل الذي "أتمرجح" عليه... في ركن من صالة استقبال -وفي رواية أخرى "ريسيبشن"- بيتنا العزيز... "كفاية قوي لغاية هنا" -!-.
متى؟!

يوم الثلاثاء العظيم 30/1/2007... الثامنة ظهرا –"إزاي؟ ما أعرفش!"-.
لماذا؟!
تذكرون هذه المواقع؟...
كنت قد ذكرتها في
تدوينة سابقة عن معرض الكتاب، ولكن...

ما حدث
للموقع الرسمي لمعرض لقاهرة الدولي للكتاب التاسع والثلاثون.، والذي تناولته أيضا في تدوينة سابقة تكرر...

جميع هذه المواقع كانت تعمل قبل افتتاح معرض الكتاب، ومنذ ليلة الافتتاح وهذه المواقع لا تعمل حتى الآن!
نفس الرسالة تظهر!

مكتبة الأسرة...


الموقع الرسمي لمعرض لقاهرة الدولي للكتاب التاسع والثلاثون...


الموقع الرسمي لمعرض القاهرة الدولي لكتب الأطفال الثالث والعشرون...


الهيئة العامة للكتاب...


وكأن الهيئة العامة للكتاب قررت أن تدفع نفقات تشغيل تلك المواقع دائما باستثناء الأوقات التي يحتاجها الناس فيها فعلا!
الأدهي من ذلك والأمّر: ألا تستطيع/ ي أن تجد/ ي خريطة المعرض وجدول الندوات حتى من المعرض؛ السبب ببساطة كما ذكر لي أحد "المطلعين": أن "الناس اللي المفروض كانت تطبع الحاجات دية كانت غير مسئولة وما عملتش حاجة" -!-.
فقط قليل من الخيال يكفيك لتتصور مقدار ضيقي وكم غضبي عندما تذكرت أنه منذ أقل من شهر فقط كانت كل هذه الأشياء أمامي وتحت يدي...

ويا للمفارقة ويا للسخرية...

عندما فتحت موقع معرض الكتاب منذ أكثر من أسبوع ووجدت ما فيه من معلومات هامة، سمعت هاتفا داخليا يناديني: "حط الحاجة دية علي جهازك يا شقيق... مين عارف بكرة فيه إيه!"، ولكنني أصررت علي حسن الظن، وقررت ألا أستسلم لآثار الخبرات السلبية المتراكمة عن التعامل مع أي وكل شيء يحمل صفة "حكومة" في بلدنا...

عفوا...

بلدهم!

هناك تعليقان (2):

محمد فهمي يقول...

السؤال اللي بيطرح نفسه بقوة

همه إتعاقدوا مع السيرفر لمدة أد إيه ؟؟


وهل نهبوا بقية المدة لصالحهم أم أن المقاول غش في قاعدة البيانات هي رخره وسقف الموقع وقع


وبعدين المواقع كلها كده تقع مرة واحدة الموضوع فيه إن

يعني الموقع اللي يعبر عن الكتب والثقافة مش لاقيننله خمسميت جنيه طب افتحوا باب للتبرعات

فضحتونا قدام الأجانب

omar مشروع بطل يقول...

اهبش و اجرى ده القاعدة الوحيدة التى تسير فى البلد بجانب
" القوى والفهلوى واللى ليه ضهر هو اللى يمشى " و " الجنيه غلب الكارنيه"

الفساد أصبح فى كل شىء والالتزام اصبح هو الاستثناء انما الفساد هو القاعدة