[ إضاءات ]

"من علمني حرفا... صرت به حرا" أستاذي سيف الدين .....| | | | |..... "هناك فرق بين أن تكون عالما، وأن تكون إنسانا" كولن .....| | | | |..... "إن الدعاة اليوم لا يفتقرون إلي الإخلاص... وإنما في كثير من الأحيان إلي الحكمة" أستاذتي هبة .....| | | | |..... "الاجتهاد مبدأ الحركة في الإسلام" محمد إقبال .....| | | | |..... "الطاقة الإبداعية بحد ذاتها مطلب شرعي ومقصد إيماني‏" فالإبداع "صنو الاجتهاد، ورديف له، من الصعب أن ينفك أي منهما عن الآخر" طه جابر العلواني .....| | | | |..... "ولا تزال الدنيا عامرة وديار المسلمين في سلام ما أخبتت النفوس وهبطت ساجدة تردد: "رب زدني علما" محمد أحمد الراشد .....| | | | |..... السياسة ما كان من الأفعال بحيث يكون الناس به أقرب إلى الصلاح وأبعد عن الفساد، وإن لم يشرعه الرسول -صلى الله عليه وسلم- ولا نزل به وحي، فإن أردت بقولك: لا سياسة إلا ما وافق الشرع: أي لم يخالف ما نطق به الشرع فصحيح، وإن أردت ما نطق به الشرع فغلط وتغليط للصحابة" الإمام ابن عقيل الحنبلي .....| | | | |..... "طلب الحرية مقدم علي تطبيق الشريعة... تقديم ترتيب، لا تقديم تفضيل" فهمي هويدي .....| | | | |..... "الإنسان المعاصر إنسان ذو بعد واحد، فاقد الهوية، وصاحب نزعة استهلاكية، وقليل الحساسية تجاه الغير، ويعاني عزلة وضياعا، وهو أسير المرحلة الراهنة، والسرعة الفائقة، والوقائع السريعة الكفيلة بأن تُنسيه ما قبلها، وتتركه يتحفّز لما بعدها" مدرسة فرانكفورت .....| | | | |.....

الجمعة، ذو الحجة 22، 1427

مرحبا بابن خلدون مدونا




نفسي أكتب حاجات كتير، بس مفيش حالة نفسية تسمح. الطبيعي أيام الامتحانات إن الناس كلها بتقول مفيش وقت، أو مفيش دماغ أفكر، أو ده مش وقته... بس لو أنا قلت كده هبقي زي بقيت الناس و ده مينفعش، لأني فعلا مش زي بقيت النس... بس ، كفاية كده بقي عشان الواحد مبيحبش يتكلم عن نفسه كتير. بجد ، أنا شايف إن ترتيب الأولويات و تنظيم الوقت يضمنولك إنك تعيش حياة سوية و مش مسيطر عليها هاجس "المهمة الواحدة" (اللي هي في الحالة دي بتبقي المذاكرة) و بكده تبقي بتحس بالإنجاز في حياتك بشكل يشعرك بالسعادة و النجاح. هتقوللي انت ليه مبتعملش كده ؟؟؟ و الله هو الكلام ده منطقي جدا، بس مش دايما كل حاجة في حياتنا بتمشي بمنطقية، لأن في مؤثرات تانية علي تصرفات الواحد غير عقله و قناعاته... مش هنخوض في التفاصيل دي دلوقتي، مش عارف أساسا إيه اللي خلاني أكتب الكلام ده كله.(مش بقولكو شخص غريب!)

المهم، أنا بكتب دلوقتي مش عشان أشكيلكو همي ،بس بكتب عشان أرحب بالشخص الجديد، اللي هيكتب هو كمان هنا علي المدونة ، الشخص اللي فكر قبلي في موضوع التدوين ده من أساسه، و لكن الظروف التي مر بها منعته (مش كده برضه وللا إيه؟)، المهم يعني، هو يبقي رفيق الدرب،أو كما يقولها هو (شقيق عمري)،(لمزيد من المعلومات حول مثل هذه المصطحات و كيفية نطقها...طالع
قصة أوسو أوسو مع ميجو ميجو)...المهم بقي ده يبقي شخص يقول عن نفسه"عبدو ابن خلدون"، مش هقولكم أي حاجة عنه، و هسيبكم انتو تحكمو عليه بنفسكو من كتابته.لأني مقتنع إن الانطباعات المنقولة تحدث نوع من الشوشرة علي العقل البشري في الحكم عبر الملاحظة.(لو مفهمتش آخر حتة دي مش مشكلة)

عموما، هو عبدو وعد إنه هيكتب حاجة قريب... يا رب يفاجئنا بيها كلنا، و في انتظار ابداعاتك يا عبدو.

و ربنا يوفق كل طالب بيمتحن ، و دعواتكم جميعا من أجل الامتحانات.

ليست هناك تعليقات: